ماتستعجلش.. امتى تدى طفلك حقنة للترجيع؟ | Eurasia Diary - ednews.net

17 اكتوبر, الأربعاء


ماتستعجلش.. امتى تدى طفلك حقنة للترجيع؟

صحة A- A A+

بعض الآباء والأمهات وبمجرد أن ينتاب الطفل نوبة من "الترجيع" يسرعون بإعطائه "حقنة" للترجيع، متوقعين منها نتيجة سريعة للتخلص من هذا العرض الذى أصاب طفلهم، إلا أن هذه الخطوة غير سليمة، وتوقيتها مبكر جدا فالتعامل مع ترجيع الأطفال  يجب أن يكون بخطوات متدرجة.

فى البداية يوضح الدكتور محمد عبد الفتاح أخصائى أمراض حديثى الولادة والأطفال بمستشفى أبو الريش للأطفال، أن أبرز العادات غير الصحية التى ينتهجها الآباء والأمهات مع الأطفال فى كل الأعمار، هو الاستعجال فى إعطاء حقن القىء، ففى البداية نبدأ بالعقاقير الفموية السائلة "الشرب" التى تعطى  لإيقاف الترجيع، ثم إعطاء الطفل بعض من السوائل للتعويض، ولكن لا نعطيه طعاما دسما رغبة منا فى تعويض ما فقده من الطعام.

أما حقن الترجيع  فلا تعطى إلا فى حالات بعينها وليست مع كل الحالات، وهى :

-عدم جدوى عقاقير الفم الشرب مطلقا.

-تعرض الطفل للترجيع أكثر من "3 " مرات كاملة بعد تعاطيه العقاقير الفموية.

youm7.com

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...


loading...