بعد استهداف منشآت نفطية... هذا ما حدث للأسهم الأمريكية وقطاع الطاقة | Eurasia Diary - ednews.net

19 اكتوبر, السبت


بعد استهداف منشآت نفطية... هذا ما حدث للأسهم الأمريكية وقطاع الطاقة

اقتصاد A- A A+
حقق قطاع الطاقة، ارتفاعا، في سوق الأسهم، بينما تراجعت المؤشرات الأمريكية الرئيسية، وأغلقت على انخفاض.
 
وبحسب صحيفة "الاقتصادية" السعودية، اليوم الثلاثاء، فإن أسهم شركات الطاقة صعدت بقوة في حين تراجعت المؤشرات الأمريكية الرئيسية الثلاثة، ليوم الاثنين.
 
ويأتي ذلك بعد أن أججت هجمات، مطلع الأسبوع، على منشأتي نفط سعوديتين مخاوف المستثمرين بشأن المخاطر الجيوسياسية وتباطؤ الاقتصاد العالمي، بحسب الصحيفة السعودية.
ولفتت الصحيفة، إلى تراجع المؤشر داو جونز الصناعي 143.24 نقطة بما يعادل 0.53 بالمئة إلى 27076.28 نقطة.
 
وهبط المؤر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 9.38 نقطة أو 0.31 بالمئة مسجلا 2998.01 نقطة، بينما نزل المؤشر ناسداك المجمع 23.17 نقطة أو 0.28 بالمئة إلى 8153.54 نقطة.
 
وأغلق النفط مرتفعا نحو 15 في المئة، يوم الاثنين، مع تسجيل برنت أكبر قفزة له فيما يربو على 30 عاما وبأحجام تداول قياسية.
 
وبحسب وكالة "رويترز"، تحدد سعر تسوية العقود الآجلة لخام برنت عند 69.02 دولار للبرميل، مرتفعا 8.80 دولار بما يعادل 14.6 في المئة، في أكبر زيادة بالنسبة المئوية ليوم واحد منذ 1988 على الأقل.
 
وأغلقت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط عند 62.90 دولار للبرميل، مرتفعة 8.05 دولار أو 14.7 في المئة، في أكبر زيادة مئوية ليوم واحد منذ ديسمبر كانون الأول 2008.
 
وزاد حجم التداولات أيضا، لتتجاوز عقود برنت المليوني قطعة، في حجم تداول يومي قياسي مرتفع، حسبما قالت "ربيكا ميتشل" المتحدثة باسم بورصة "إنتركونتننال".
 
وكانت جماعة "أنصار الله" قد أعلنت استهداف حقلي نفط بقيق وخريص في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية، أول من أمس السبت، بـ10 طائرات مسيرة، وتوعدت بتوسيع نطاق هجماتها داخل العمق السعودي.
 
وتقع بقيق على بعد 60 كم إلى الجنوب الغربي من الظهران في المنطقة الشرقية بالسعودية. وتضم بقيق أكبر معمل لتكرير النفط في العالم.
 
وتبنت جماعة "أنصار الله"، السبت الماضي، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو"في"بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.
 
وتقع بقيق على بعد نحو 75 كم جنوب مدينة الدمام في المنطقة الشرقية؛ وتعد من المدن المهمة في المنطقة، لوجود الموقع الرئيسي لأعمال شركة "أرامكو"، وتضمّ أحد أكبر معامل تكرير النفط في العالم.

 

arabic.sputniknews.com

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...