منع شركة هواوي من المشاركة في شبكات الجيل الخامس في كندا - ednews.net

الجمعة، 1 يوليو

(+994 50) 229-39-11

منع شركة هواوي من المشاركة في شبكات الجيل الخامس في كندا

منوعات A- A A+
      قررت السلطات الكندية منع شركة هواوي، عملاق التقنية الصيني، من المشاركة في شبكات الجيل الخامس للهواتف المحمولة داخل أراضيها.
       وكان القرار متوقعا منذ فترة، ويضع كندا على نفس خط الولايات المتحدة وعدد من الدول الحليفة، ومنها بريطانيا ونيوزيلندا وأستراليا، وعبرت هذه الدول عن قلقها من خطورة منح الشركة الصينية إمكانية الوصول إلى معلومات خطيرة، لو شاركت في تأسيس وتشغيل شبكات الجيل الخامس.
      وأعلن وزير الصناعة الكندي فيليب شامبين ووزير الأمن القومي ماركو مينديسينو القرار في مؤتمر صحفي، وقال شامبين "نعلن نيتنا حظر مشاركة شركتي هواوي، وزد تي إي، ومنتجاتهما، في شبكات الاتصال في كندا، وأوضح أن هذا القرار اتخذ "بعد مراجعة شاملة بمشاركة وكالات الأمن المختلفة، وبعد مشاورة أقرب حلفائنا.
        وتتهم دول غربية شركة هواوي بأنها تابعة للجيش الصيني، لكن الشركة تنفي ذلك جملة وتفصيلا.
      وكانت الولايات المتحدة قد حذرت من خطورة منح شركات صينية إمكانية الوصول إلى قواعد البيانات في شبكات الاتصال، وأصدرت فرنسا والسويد وإستونيا قرارات مشابهة أيضا قبل أشهر.
       ويأتي القرار الكندي في أعقاب صراع دبلوماسي مع الصين بسبب اعتقال مسئولة بارزة في شركة هواوي في مقاطعة أوتاوا، بناء على مذكرة اعتقال مقدمة من الولايات المتحدة، وتقوم كندا بعمليات مراجعة للشركات التي تطلب المشاركة في تأسيس شبكات الاتصال من الجيل الخامس منذ سنوات عديدة، وهو ما تسبب في تأخير القرار الذي كان متوقعا منذ عام 2019.
       وقبل 8 أشهر أمرت قاضية كندية بالإفراج عن منغ وانزو، المديرة المالية لهواوي ونجلة مؤسسها الملياردير رن تشنغ، بعد أن توصلت إلى اتفاق مع المدعين العامين الأمريكيين بشأن تهم الاحتيال الموجهة إلى منغ، وأمضت منغ ثلاث سنوات قيد الإقامة الجبرية في كندا، بينما كانت تخوض معركة قانونية للحيلولة دون تسليمها إلى الولايات المتحدة.
       وقبل إطلاق سراحها اعترفت منغ بتضليل المحققين الأمريكيين بشأن تعاملات هواوي التجارية في إيران، وفي عام 2018 اتهمت الصين الكنديين مايكل سبافور ومايكل كوفريغ بالتجسس، ونفت أن يكون احتجازهما انتقاما لاعتقال منغ، وأطلقت الصين سراح سبافور وكوفريغ، بالتزامن مع إطلاق كندا سراح منغ، واتهم منتقدون الصين باستخدام الكنديين كورقة مساومة سياسية.
       وتعد هواوي، أكبر شركة لتصنيع معدات الاتصالات في العالم. وتواجه اتهامات بأن السلطات الصينية ربما تستخدم معداتها للتجسس، وهو ما تنفيه الشركة، وفي عام 2019، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على شركة هواوي ووضعتها على قائمة التصدير السوداء، ما أدى إلى عزلها عن الوصول إلى تقنيات رئيسية.
 
 

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...