تقارب عسكري جزائري ـ روسي - ednews.net

، 5 فبراير

(+994 50) 229-39-11

تقارب عسكري جزائري ـ روسي

سياسة A- A A+
     في إطار تعزيز التقارب العسكري بين موسكو والجزائر، أنهت سفينتان تابعتان للبحرية الحربية الروسية تمارين تكتيكية مع البحرية الجزائرية في مياه الجزائر. فيما يرتقب انطلاق مناورات مهمة تحت مسمى درع الصحراء في الجزائر الشهر المقبل، تجريها القوات البرية للبلدين اللذين عززا من تقاربهما العسكري في السنوات الأخيرة.
    وقالت وزارة الدفاع الجزائرية، في بيان، إن مفرزة السفن الحربية التابعة للأسطول الروسي توقفت بمياه الجزائر لمدة أربعة أيام، ونفذت تمارين بعنوان المناورة البحرية المشتركة 2022، بمشاركة قطعتين من القوات البحرية الجزائرية. وأوضح البيان أن هذه التمارين تمت في إطار تعزيز علاقات التعاون العسكري الثنائي، بين القوات البحرية الجزائرية والقوات البحرية الروسية. وتهدف إلى تبادل الخبرات بين القوات البحرية الجزائرية ونظيرتها الروسية.
     ويقول مراقبون إن التدريبات التي جرت في البحر الأبيض المتوسط، تعد حلقة حديثة من سلسلة طويلة في برنامج المناورات العسكرية المشتركة، التي تم إطلاقها منذ عام 2017 بين الجزائر وموسكو. ومنذ ذلك الحين يُلاحظ تنامي التقارب بين الجيشين الجزائري والروسي. 
 


عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...