وزيرة الخارجية الألمانية تسعى في وسط آسيا إلى البعث بإشارة تقارب مع أوروبا - ednews.net

الخميس، 1 ديسمبر

(+994 50) 229-39-11

وزيرة الخارجية الألمانية تسعى في وسط آسيا إلى البعث بإشارة تقارب مع أوروبا

سياسة A- A A+
     تسعى وزيرة الخارجية الألمانية آنالينا بيربوك، من خلال زيارتها إلى وسط آسيا إلى البعث بإشارة تقارب مع أوروبا وذلك في ظل الحرب الروسية على أوكرانيا.
     وقبل إقلاع طائرتها متوجهة إلى كازاخستان وأوزبكستان في زيارة تستغرق ثلاثة أيام، قالت السياسية المنتمية إلى حزب الخضر، إن دول وسط آسيا ظلت تأمل في أن تكون جسرا بين روسيا والصين وأوروبا، لكنها الآن تجد نفسها محل صراع مصالح، وتتخوف من أن تصبح لعبة في يد الجميع.
    وأضافت بيربوك أن المهم بالنسبة لي هو ألا يقتصر المستقبل بالنسبة لهذه الدول على مجرد الاختيار بين ارتداء سترة التقييد الضيقة في الفناء الأمامي لروسيا وبين التبعية للصين.
     وتلتقي بيربوك نظيرها الكازاخستاني مختار تليوبردي في أستانا كما تجري الوزيرة الألمانية أيضا محادثات مع ممثلين عن المجتمع المدني هناك وذلك قبل أن تواصل جولتها إلى العاصمة الأوزبكية طشقند.
     وقالت بيربوك إن رحلتها هي علامة على أن ألمانيا لا تولي ظهرها بل على العكس: نحن سنظل مرتبطين بوسط آسيا مشيرة إلى أنها تريد بالدرجة الأولى الاستماع إلى الآمال والتوقعات التي يعلقها الناس على أوروبا في هذا الموقف.
     ورأت بيربوك أن الحرب الروسية على أوكرانيا وضعت كل جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق أمام السؤال حول ما إذا كان من الممكن استغلال كيانها كدولة في وقت ما. وقالت إنه من وجهة نظر موسكو فإن الانتماء إلى العالم الروسي ليس عرض صداقة بل إنه تهديد خفي على الأقل منذ الرابع والعشرين من فبراير الماضي. 
 


عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...