ديلي تلغراف: بوتين هو المشكلة الحقيقية التي تواجه الغرب - ednews.net

الخميس، 2 ديسمبر

ديلي تلغراف: بوتين هو المشكلة الحقيقية التي تواجه الغرب

العالم A- A A+
حذرت افتتاحية "ديلي تلغراف" (Daily Telegraph) اليوم السبت من أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو المشكلة الحقيقية التي تواجه الغرب وأنه تحدى حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أوكرانيا من قبل، وقد يراهن على أنه قادر على فعل ذلك مرة أخرى، ولذا يجب أن يكون مستعدا له.
 
وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أنه في الوقت الذي تشتت فيه الشخصيات البارزة في قمة تغير المناخ بسبب الأحداث المخيبة للآمال في أسكتلندا؛ نشأت أزمة دولية كبرى على الحافة الشرقية لأوروبا.
 
فقد نبهت الولايات المتحدة حلفاءها إلى أن الآلاف من القوات الروسية تتجمع على الحدود مع أوكرانيا وسط مخاوف من أن بوتين ربما يخطط لغزو؛ في تكرار لضمه لشبه جزيرة القرم في عام 2014.
 
بوتين لا يزال مصمما على تقويض الاستقلال الأوكراني، وهو مشروع يراه حيويا للأمن الروسي من خلال توفير حصن ضد الغرب، والذي نجح في نسجه برواية محلية قوية لأمة روسية محاطة بشكل غير عادل بقوات الناتو المعادية
 
وعلقت الصحيفة بأن بوتين لا يزال مصمما على تقويض الاستقلال الأوكراني، وهو مشروع يراه حيويا للأمن الروسي من خلال توفير حصن ضد الغرب، والذي نجح في نسجه في رواية محلية قوية لأمة روسية محاطة بشكل غير عادل بقوات الناتو المعادية. لكن القوى الغربية ترفض مثل هذا الادعاء، مشيرة إلى العديد من حالات الاستفزاز في الأشهر والسنوات الأخيرة من جانب روسيا.
 
ولا يزال أحد هذه الأحداث يجري على الحدود بين بولندا وبيلاروسيا، حيث يقوم الدكتاتور البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو -الذي يعتمد بقاء نظامه على دعم بوتين- "بتسليح" المهاجرين فعليا ويتعمد دفع الآلاف من اليائسين نحو الحدود مع بولندا في محاولة لتقويض وارسو، وفي الأمد البعيد، إثارة الانقسام بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.
 
واختتمت الصحيفة بأن الأسابيع الأخيرة شهدت اجتماعين رئيسيين لزعماء العالم، وهذا الشتاء قد يأسف العالم على أن هذه الاجتماعات لم تستخدم لوضع إستراتيجية لاحتواء بوتين بدلا من محاولة مبالغ فيها للتعامل مع تغير المناخ لسنوات عديدة في المستقبل.
 

 

aljazeera

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...