واتخذت روسيا من جارتها بيلاروسيا نقطة انطلاق للعملية العسكرية في أوكرانيا في فبراير 2021.

وأعلنت وزارة الدفاع في بيلاورسيا أن الحليفتين ستجريان مناورات جوية في الفترة من 16 يناير إلى أول فبراير باستخدام جميع المطارات العسكرية في بيلاروسياـ وأنهما بدأتا تدريبات عسكرية مشتركة تشمل "لواء فرعيا مميكنا" يوم الاثنين.

وتقول مينسك إن المناورات الجوية دفاعيةـ وإنها لن تدخل الحرب.

وقال بافيل مورافيكو النائب الأول للأمين العام لمجلس الأمن في بيلاروسيا في منشور على حساب وزارة الدفاع على تيلغرام الأحد "نواصل ضبط النفس والصبر مع الحذر".

ونقلت رويترز عن مورافيكو قوله إن الوضع على الحدود الجنوبية للبلاد مع أوكرانيا "ليس هادئا للغاية"، وأن أوكرانيا "تستفز" روسيا البيضاء، مضيفا "نحن مستعدون لأية أعمال استفزازية من جانب أوكرانيا".

وتنفي موسكو أنها تضغط على رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو للقيام بدور أكثر فاعلية في الصراع في أوكرانيا.

وتحذر أوكرانيا باستمرار من هجمات محتملة من بيلاروسيا، وقال الرئيس فولوديمير زيلينسكي الأسبوع الماضي إن بلاده يجب أن تكون متأهبة على حدودها مع بيلاروسيا.