المجلس العسكري يقر بأنه أمر بفض اعتصام الخرطوم الذي تسبب بمقتل العشرات - الفيديو | Eurasia Diary - ednews.net

6 ديسمبر, الجمعة


المجلس العسكري يقر بأنه أمر بفض اعتصام الخرطوم الذي تسبب بمقتل العشرات - الفيديو

رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان

العالم A- A A+

قال المجلس العسكري السوداني الخميس إنه هو من أمر بفض اعتصام القيادة العامة للقوات المسلحة في الخرطوم، "لكن بعض الانحرافات حدثت". وجاء هذا الإعلان بعد موافقة المحتجّين على إنهاء عصيانهم المدني مساء الثلاثاء وموافقتهم على عقد مباحثات جديدة مع المجلس العسكري الحاكم.

أقر المتحدّث باسم المجلس العسكري الحاكم في السودان مساء الخميس بأن المجلس هو الذي أمر بفض الاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة في الخرطوم في عملية تسبّبت بمقتل العشرات، في الوقت الذي كثّف فيه الدبلوماسيون الأمريكيون والأفارقة جهودهم للتوصل لحل سلمي للخلاف القائم بين المحتجين والجيش.

وأوضح الفريق أول شمس الدين كباشي للصحافيين أنّ "المجلس العسكري هو من اتّخذ قرار فض الاعتصام (...) ووضعت الخطة لذلك، ولكن بعض الأخطاء والانحرافات حدثت". وتابع بأنه تم التخطيط لـ"أكثر من انقلاب" أحبطت جميعا، وهناك "ضباط من مجموعتين مختلفتين الآن قيد الإيقاف".

وجاءت تصريحات الكباشي بعد موافقة المحتجّين على إنهاء عصيانهم المدني مساء الثلاثاء وموافقتهم على عقد مباحثات جديدة مع المجلس العسكري الحاكم في أعقاب وساطة قادها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد.

طارق القاعي عن الوضع في السودان

جهود أمريكية لحل الأزمة

وبعد جهود الوساطة الإثيوبية، التقى المبعوث الأمريكي الخاص إلى السودان دونالد بوث ومساعد وزير الخارجية المكلف أفريقيا تيبور ناج رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان الخميس. وقال البرهان للموفدين إن السودان وشعبه ينظرون بإيجابية إلى جهود الولايات المتحدة للتوصل إلى تسوية سياسية، وفق بيان وزعه المجلس العسكري.

وأعلنت واشنطن أن تعيين بوث جاء للمساعدة في للتوصل "لحل سلمي" للأزمة التي تعصف بالبلد العربي الواقع في شمال شرق أفريقيا. فيما ذكر تحالف "قوى إعلان الحرية والتغيير" المنظم للاحتجاجات أن قادته قدموا إيجازا للمسؤولين الأمريكيين الأربعاء حول الحاجة لتحقيق شفاف في اعتداء 3 حزيران/يونيو.

كما طالبوا بانسحاب "الميلشيات" من شوارع الخرطوم والمدن الأخرى وإنهاء قطع الإنترنت وتأسيس إدارة مدنية لحكم البلاد، على ما أعلنوا في بيان. وأفاد القيادي في حركة الاحتجاج مدني عباس مدني الصحافيين أنّ المسؤولين الأمريكيين أبلغا قيادات الاحتجاج أنّ واشنطن "تدعم الوساطة الإثيوبية" للتوصل لحل.

وأكّد الاتحاد الأفريقي، الذي علّق عضوية السودان بعد الحملة الأمنية الأخيرة، أن جهودا دولية تبذل لحل الأزمة المحتدمة.

وقال مبعوث الاتحاد الأفريقي إلى السودان، الدبلوماسي الموريتاني محمد الحسن ولد لبات للصحافيين الخميس "يمكن أن أقول بدون تفاؤل مفرط أن النقاشات التي نقوم بها مع كل طرف على حدة تتقدم".

وتابع "تشكل فريق دولي لدعم الوساطة الأفريقية منذ أسابيع ويتشكل هذا التجمع من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وبعض الدول ذات العضوية الدائمة بمجلس الأمن الدولي".

 
 

france24.com

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...