500 شرطي يداهمون صحيفة بهونغ كونغ ويعتقلون 5 مسؤولين | Eurasia Diary - ednews.net

5 أغسطس, الخميس


500 شرطي يداهمون صحيفة بهونغ كونغ ويعتقلون 5 مسؤولين

العالم A- A A+
تشكل هذه الاعتقالات باسم قانون الأمن القومي الصارم الضربة الأخيرة ضد قطب الإعلام جيمي لاي المسجون
 
اعتقلت شرطة هونغ كونغ، الخميس، خمسة مسؤولين في صحيفة "آبل ديلي" المناهضة للصين بينهم رئيس تحريرها في عملية دهم هي الثانية خلال أقل من عام لقاعة تحرير هذه الصحيفة اليومية المستهدفة من قبل السلطات.
 
وتشكل هذه الاعتقالات باسم قانون الأمن القومي الصارم، الضربة الأخيرة ضد صحيفة قطب الإعلام جيمي لاي المسجون حالياً لمشاركته في بعض التظاهرات المؤيدة للديمقراطية في 2019.
 
وشارك أكثر من 500 شرطي في ساعة مبكرة من صباح الخميس في عملية الدهم المرتبطة، حسب الشرطة، بمقالات نشرتها الصحيفة "تدعو إلى فرض عقوبات" على هونغ كونغ والقادة الصينيين.
 
وقالت الشرطة في بيان إن المسؤولين الخمسة أوقفوا بشبهة "التواطؤ مع دولة أجنبية أو مع عناصر خارجية بهدف تعريض الأمن القومي للخطر".
 
وأكد كبير مفوضي الشرطة ستيف لي أنهم "جميعاً مسؤولون في آبل ديلي، لذلك يعرفون جيداً النشاطات اليومية للمؤسسة"، موضحاً أنهم "مسؤولون عن المضمون والأسلوب والقواعد في مجال نقل الأنباء".
 
وأعلنت الشرطة أيضاً أنه تم تجميد أصول بقيمة 18 مليون دولار هونغ كونغ لصحيفة "آبل ديلي" بموجب قانون الأمن القومي الصارم الذي فرضته بكين في 2020.
 
وقال ستيف لي للصحافيين: "تم تجميد أصول ثلاث شركات هي آبل ديلي ليمتد وآبل ديلي برينتينغ ليمتد وآبل ديلي انتيليكت ليمتد، بلغ مجموعها 18 مليون دولار" محلي.
 
وهي المرة الأولى التي تصادر فيها أصول لمجموعة إعلامية في هونغ كونغ.
 
وبثّت الصحيفة عبر حسابها على موقع "فيسبوك" لقطات حيّة للمداهمة ظهر فيها عناصر من الشرطة وهم يفرضون طوقاً أمنياً حول المبنى ثم يدخلونه ويفتشون قاعة التحرير ويدققون في حواسيب الصحافيين.
 
وقال مصدر في الشرطة لوكالة "فرانس برس" إن الموقوفين الخمسة هم جميعاً مسؤولون تنفيذيون في "نيكست ديجيتال"، المجموعة الإعلامية المالكة لشركة "آبل ديلي".
 
ويقضي جيمي لاي حالياً أحكاماً عدّة بالسجن صدرت في حقّه بسبب مشاركته في احتجاجات مؤيّدة للديمقراطية هزّت هونغ كونغ قبل عامين.
 
وأثار لاي (73 عاماً) غضب بكين مرات عدة بسبب دعم صحفه للتحرك الاحتجاجي المؤيد للديمقراطية. وقد أعلنت سلطات هونغ كونغ في منتصف مايو تجميد أصوله لخرقه قانون الأمن القومي في المدينة.
 

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...