شي جين بينغ يحضر مراسم افتتاح المنتدى الاقتصادي الشرقي السادس المنعقد في فلاديفوستوك الروسية - فيديو | Eurasia Diary - ednews.net

الأربعاء، 20 اكتوبر

شي جين بينغ يحضر مراسم افتتاح المنتدى الاقتصادي الشرقي السادس المنعقد في فلاديفوستوك الروسية - فيديو

العالم A- A A+
حضر الرئيس الصيني شي جين بينغ مراسم افتتاح المنتدى الاقتصادي الشرقي السادس وألقى خطابا أمس (الجمعة)، عبر رابط فيديو من بكين، داعيا جميع الأطراف في منطقة شمال شرق آسيا إلى التكاتف لتخطي هذا الوقت العصيب والتخطيط لتحقيق التنمية المشتركة.
 
وأشار شي إلى أن اليوم يصادف حلول الذكرى الـ76 للانتصار في كل من حرب المقاومة الشعبية الصينية ضد العدوان الياباني والحرب العالمية ضد الفاشية، قائلا إنه يجب على المجتمع الدولي أن يدافع بقوة عن نتائج انتصار الحرب العالمية الثانية، ويحمي الحقائق التاريخية، ويظل ملتزما باعتبار التاريخ مرآة لبدء مستقبل أكثر إشراقا.
 
قال شي “عقدنا أنا والرئيس فلاديمير بوتين اجتماعا ناجحا عبر الفيديو في يونيو. ولقد أعلنا معا تمديد معاهدة حسن الجوار للصداقة والتعاون الودي بين الصين وروسيا، وتوصلنا إلى نقاط تفاهم مشتركة حول قضايا كبرى، من بينها تعزيز التنسيق الاستراتيجي الصيني-الروسي ودعم التعاون العملي الثنائي الشامل”، مضيفا أن شراكة التنسيق الاستراتيجية الشاملة الصينية -الروسية لعصر جديد، تتمتع بقوة دافعة قوية وآفاق واسعة.
 
وأكد شي أن المشهد الدولي يمر بمرحلة تحول عميق، ويواصل كوفيد-19 الاستفحال مع نوبات متكررة لتفشي المرض، ويواجه الاقتصاد العالمي مهمة شاقة لتحقيق التعافي.
 
وقال شي “هذا يضع أمام التعاون الإقليمي في شمال شرق آسيا تحديات كبيرة وفرصا مهمة،” مضيفا أن الصواب هو أن توازن جميع الأطراف بين الاهتمام الشديد بالواقع الإقليمي وتبني منظور عالمي، وأن تتكاتف لتخطي هذا الوقت العصيب، وتخطط لتحقيق التنمية المشتركة.
 
وتابع الرئيس الصيني “نحتاج لتقديم المساعدة لبعضنا بعضا لتخطي التحدي الذي تفرضه الجائحة،” ودعا إلى تكثيف التعاون في البحث والتطوير الخاص باللقاحات وإنتاجها، وتقديم المزيد من المنافع العامة للمجتمع الدولي، ورفض أي تسييس للقاحات كوفيد-19 أو تتبع أصول الفيروس بحزم، والسعي لبناء مجتمع صحة عالمي للجميع.
 
ودعا جميع الأطراف إلى مضاعفة الجهود لدعم التعاون متبادل المنفعة، وتعميق التنسيق بين مبادرة الحزام والطريق واتحاد أوراسيا الاقتصادي، ودعم التنمية المبتكرة للاقتصاد الرقمي، ومعالجة التغير المناخي العالمي بشكل مشترك، وتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المنطقة.
 
وأضاف شي “نحتاج إلى التضافر لحماية السلام والاستقرار الإقليميين”، مضيفا أن جميع الأطراف تحتاج إلى تقليل الخلافات وبناء توافقات من خلال الحوار والتبادلات، وتبني مبدأ الأمن المشترك والشامل والتعاوني والمستدام، والعمل من أجل موطن متناغم وهادئ لنا جميعا.
 
وأشار شي إلى أن هذا العام يواكب الذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني، وأن الصين بدأت رحلة جديدة نحو البناء الكامل لدولة اشتراكية حديثة، مضيفا أن الصين مستعدة للعمل مع جميع الأطراف لدعم التعددية الحقيقية والدفاع عن الثقة والتناغم، وتعزيز التعاون متبادل المنفعة، والسير بخطوات ثابتة نحو هدف بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.
 
يعقد المنتدى الاقتصادي الشرقي السادس من 2 إلى 4 سبتمبر في مدينة فلاديفوستوك بأقصى شرقي روسيا، تحت عنوان “فرص الشرق الأقصى في عالم قيد التحول”.

alharir.info

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...