تعاون مصري صيني جديد في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات | Eurasia Diary - ednews.net

، 17 اكتوبر

تعاون مصري صيني جديد في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

تحليلات ومقابلات A- A A+
اجنادين نيوز  / ANN
 
بقلم: الأعلامية المصرية منال علي
 
تعاون مصري صيني جديد في مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات  يفسح للبلدين فتح آفاق تعاون جديدة بينهما وإرساء قواعد انطلاق نحو التطور التكنولوجي الحديث في مجالي التعليم والبحث العلمي المصري
 
شهد السيد خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي المصري توقيع وثيقة تعاون مشترك ومذكرة تفاهم بين الوزارة وشركة هواوي الصينية العالمية، مُمَثّلة في مقرها في جمهورية مصر العربية، وتم خلالها التوقيع على هامش المؤتمر القومي الذي نظمته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بمناسبة انطلاق البرنامج التطويري العلمي وحوكمة التكنولوجيا الرقمية للمعلومات، وهو المؤتمر الذي انعقد على مدار يومين.
وفي هذا الإطار، صَرّح المتحدث باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، يوم الجمعة الماضي، السابع عشر من سبتمبر العام الحالي ٢٠٢١، أن الاتفاقية المُبرمة بين الطرفين، المصري وشركة هواوي الصينية، تهدف إلى تأسيس ١٠ ( عشر) أكاديميات معتمدة داخل الجامعات المصرية، ليتم اعتمادها بعد ذلك كمَعَامِل لطلبة وطالبات الجامعات المصرية لتطوير الوسائل الرقمية في مجال البحث العلمي والتكنولوجيا المعلوماتية الحديثة.
 
وعلى الجانب الآخر، قدَّمت شركة هواوي للإتصالات التزامًا بتوفير كافة المعدات الحديثة ذات المواصفات العالمية والتقنية العالية، وكذلك أحدث الأدوات المُطابِقة للمواصفات القياسية اللازمة لِمَا يُعرف بالحوسبة السحابية ( Cloud computing) وهندسة شبكات الإنترنت.
ويعد هذا التعاون واحدًا من عدة أشكال للعمل المشترك والشرَاكَة الاستراتيجية بين وزارة التعليم العالي المصرية وشركة هواوي الصينية والتي تشمل رؤية مشتركة، تعكس تعاونًا رفيعًا لنقل أحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة، والحلول التقنية الأكثر حداثة للجامعات المصرية لتطوير التعليم العالي والبحث العلمي المصري وتحقيق أكبر استفادة لطلبة الجامعات المصرية، بما يتواكب مع التطور التكنولوجي العالمي الذي يزداد بشكل مذهل في العشر سنوات الأخيرة، مِمَّا يَدفع نحو ضرورة الكشف عن الحديث بشكل دوري مستمر وبوتيرة أسرع من أي وقت سابق.
ومن الجدير بذِكرهِ، أنه قد سبق توقيع اتفاقية تعاون بين الشركة المصرية للاتصالات وشركة هواوي العالمية، بهدف توفير نماذج استخدام في مجال تكنولوجيا الاتصالات الحديثة، وتهدف أيضا لتوفير تطبيقات الواقع الافتراضي( VR) والواقع المُعزِّز(AR)، بالإضافة لإقامة مركز تدريب تكنولوجي ومعمل إبداع من شأنه أن يمكّن مُبتدعي التطبيقات من إجراء عمليات الاختبار على شبكات الاتصالات، وتدريب شباب المهندسين والتقنيين المتخصصين في هذا المجال.
وفي نفس السياق، أعلنت شركة هواوي الصينية عن عزمها توسيع سُبل نطاق أعمالها داخل مصر، والذي قد يكون أحد مظاهره الأولية تدشين مصانع لإنتاج الادوات التكنولوجية الحديثة والتي تُستخدم داخل المعاهد والجامعات القومية للاتصالات، وقد جاء ذلك التصريح على هامش برنامج “بذور من أجل المستقبل” الذي يُعد ثمرة تعاون بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وشركة هواوي للإتصالات، مِمَّا يُدلِل على ما قد تُحدِثه قدرات هواوي العالمية من ثورة تكنولوجية في مجال الاتصالات المصرية.

agnaden.net

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...