هل ستندلع الحرب الأمريكية الإيرانية؟ - تصريحات مثيرة للاهتمام من الخبير الروسي | Eurasia Diary - ednews.net

23 اكتوبر, الأربعاء


هل ستندلع الحرب الأمريكية الإيرانية؟ - تصريحات مثيرة للاهتمام من الخبير الروسي

آراء الخبراء A- A A+

التهديدات في حد ذاتها هي شكل من أشكال الدبلوماسية وتستخدم على نطاق واسع في العلاقات الأمريكية الإيرانية. تُستخدم الدبلوماسية لتحقيق الأهداف والسياسات المحلية وهذا أمر مهم للغاية بالنسبة للسياسيين".

صرح بذلك إيغور بانكراتينكو، الباحث في السياسة الشرقأوسطية ونائب رئيس المركز الروسي للتقييم الاستراتيجي والتنبؤ لEurasia Diary.

وقال المعلق السياسي: "قد جعلت التصريحات التي أدلت بها واشنطن وطهران خلال العقود الماضية الانطباع للوهلة الأولى أن ستبدأ الحرب. ولكن لا يحدث شيء. لذلك لا يجب أن تأخذوا الحرب الكلامية من الجانبين بجدية. للاستعدادات لشن لبحرب بوادر خاصة طلما لم تظهر هذه البوادر، يمكن بسهولة تجاهل تهديدات السياسيين وتصريحاتهم القاسية."

على العكس من ذلك، هناك دعوات من الرئيس الأمريكي لاستعداد بجدية لأي حوار مع إيران ومتابعة مسار الحوار عن كثب. مع ذلك، تحاول الولايات المتحدة ألا تهمل كل الجزئيات ولا تسمح لطهران بانتهاك المعاهدات المبرمة أو الانسحاب منها.

في رأي الباحث السياسي، فإن ترامب واثق من أن إدارة أوباما لم تمتثل لهذه الشروط عند صياغة الاتفاق النووي الإيراني وبالتالي فإن الاتفاقية كانت غير فعالة بل ومضرة للولايات المتحدة. الآن وقد تدور المشاورات الأمريكية الإيرانية حول نسخة جديدة من هذه الاتفاقية وبهذا يود ترامب تجنب الحرب.

أنا أقيم إمكانية اندلاع الجرب ب"صفر". لقد أثبتت إيران قدرتها على التأثير على الأجندة الدولية من خلال الأزمة في مضيق هرمز. رداً على ذلك ، تعرض الولايات المتحدة وحلفاؤها إمكاناتهم لطهران من خلال توظيف "الأوصياء". لا شيء قابل للنقد، وله اسم غير رسمي آخر في الدبلوماسية - "الإطباق بشدة على الأسنان" أو "عرض العضلات" فقط.

الإعداد: علوي أحمدلي

الترجمة: د. ذاكر قاسموف

Eurasia Diary

ednews.net/az

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...