رئيسة مؤسسة أبحاث لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية ضيفا على إذاعة أوزبكستان - فيديو - ednews.net

الاثنين، 24 يناير

رئيسة مؤسسة أبحاث لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية ضيفا على إذاعة أوزبكستان - فيديو

ثقافة A- A A+
واصل ممثلو المؤسسة الدولية للصحافة الأوراسية زيارتهم لجمهورية أوزبكستان بدعوة من مؤسسة الأبحاث التابعة للجنة الاقتصادية لأوزبكستان، حيث عقد السيد أومود ميرزاييف، وآلادا علييفا عدداً من اللقاءات المهمة في العاصمة الأوزبكية طشقند، تم التوقيع خلالها علي عدد من اتفاقيات التعاون المشترك.  
 
وخلال الزيارة استضافت الإذاعة الأوزبكية الشهيرة Avtoradio.uz ، إلادا علييفا، رئيس قسم مؤسسة الأبحاث التابعة للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية، حيث أشارت إلى الدعم الذي قدمته أوزبكستان إلي أذربيجان خلال الحرب التي استمرت 44 يوماً العام الماضي، وقالت إن وسائل الإعلام الأوزبكية تنشر الكثير من المعلومات عن الحرب المشروعة، كما تحدثت عن نجاح التعاون الذي قدمه رئيسا البلدين الناطقين بالتركية، مشيراً إلى أنه تم النظر في فرص جديدة للتعاون في فترة ما بعد الحرب، وقالت إن أذربيجان، كدولة أعطت زخماً للعديد من المبادرات الإيجابية في المنطقة، ويمكن لأوزبكستان أيضاً الوصول إلى السوق العالمية من خلال مشاريع النقل التي تم تنفيذها بعد حرب 44 يوما.  
  
وأشارت علييفا إلى أوجه الشبه بين الشعبين الشقيقين في اللغة المنطوقة وفي المطبخ الوطني والعادات والتقاليد المشتركة، مؤكدة علي أهمية تبادل المعلومات بين أوزبكستان وأذربيجان في مختلف المجالات، كما تحدثت عن العرض الناجح للأفلام الأذربيجانية في مهرجان طريق الحرير السينمائي الدولي في أوزبكستان الذي أقيم يوم 29 سبتمبر، وتحدثت عن فيلم "نحن" المكرس لانتصار أذربيجان المجيد في حرب قراباغ الثانية 2020، كما تناول الحديث طريقة تقديم المطبخ الأذربيجاني في مهرجان طريق الحرير السينمائي الدولي في طشقند، حيث أشارت إلى أن العلاقات الثقافية بين أذربيجان وأوزبكستان المستمرة في مختلف المجالات. 
     
 وشددت علييفا على أهمية القاعدة الاقتصادية في العلاقات بين الدول من حيث المنفعة المتبادلة، وقالت إن أوزبكستان تقوم حالياً بدور فاعل في استقرار المنطقة وضمان فاعلية المشاريع الاقتصادية، وقالت علييفا إن منطقة إسماعيلي في أذربيجان ومدينة ريشتان التابعة لمنطقة فرغانة في أوزبكستان "مدينتان توأمان" وتعتزمان زيارة المناطق لدراسة التراث الثقافي لأوزبكستان.
   
كما تحدثت عن النشاط الاجتماعي والوضع الاجتماعي للمرأة الأذربيجانية الحديثة، واقترحت عقد أشهر الموضة في مجلس التعاون للدول الناطقة بالتركية، وقالت إن الموارد الطبيعية لأوزبكستان وأذربيجان تسمح بذلك.   
 
يجب الاستناد إلي Ednews (يوميات أوراسيا) في حالة استخدام المادة الإخبارية من الموقع  
 
 
 
 

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...