أردوغان: اتفاقية شحن الحبوب نجاح دبلوماسي هام لبلادنا وإن لم تدركه المعارضة التركية - ednews.net

الاثنين، 8 أغسطس

(+994 50) 229-39-11

أردوغان: اتفاقية شحن الحبوب نجاح دبلوماسي هام لبلادنا وإن لم تدركه المعارضة التركية

اقتصاد A- A A+
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن اتفاقية شحن الحبوب من أوكرانيا التي تمت برعاية أنقرة، نجاح دبلوماسي هام لبلاده وإن لم تدرك المعارضة التركية مدى أهمية ذلك.
 
جاء ذلك في خطاب للشعب، الإثنين، عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة في المجمع الرئاسي بأنقرة.
 
وقال أردوغان بخصوص اتفاقية الحبوب: "هذه المبادرة التي بدأت بقيادة بلادنا تمثل نجاحا دبلوماسيا مهما في سبيل تلبية الاحتياجات الانسانية، وإن لم تستطع المعارضة إدراك مدى أهمية ذلك".
ونوه الرئيس أردوغان أن الجميع يقر بأن الخطوة التي تم الاقدام عليها في سبيل تجاوز أزمة الحبوب التي يتابعها العالم عن كثب، هي بالكامل ثمرة للجهود الحثيثة التي بذلتها تركيا في هذا الخصوص.
وأشار إلى إعراب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الإثنين، عن امتنانه لتركيا على جهودها في هذا الصدد.
ولفت أردوغان، إلى مغادرة أول سفينة محملة بالحبوب ميناء أوديسا الأوكراني اليوم، عقب إبرام الاتفاقية.
وأوضح أن الاتفاقية التي أبرمت في إسطنبول في 22 تموز/يوليو المنصرم، تشكل نقطة تحول تاريخية من حيث حل المعضلة في أسواق روسيا وأوكرانيا اللتين تلبيان نحو ثلت احتياجات العالم من الحبوب.
وأشار إلى أن بلاده تبذل كل جهد ممكن لضمان سير هذه العملية بشكل سليم، والتي تتم بتعاون بين تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.
ولفت إلى بدء مركز التنسيق المشترك المعني بمتابعة هذا الموضوع عمله في إسطنبول في 23 يوليو.
ونوه الرئيس أردوغان إلى أن السفينة الأولى المحملة بالحبوب التي انطلقت من ميناء أوديسا اليوم، ستخضع لفحص من قبل لجنة تضم ممثلين من روسيا وأوكرانيا وتركيا والأمم المتحدة، لدى وصولها مضيق إسطنبول، ومن ثم ستواصل رحلتها إلى الميناء الذي ستفرغ فيه حمولتها ( تتجه إلى لبنان).
وأعرب عن ثقته بأن سفنا أخرى ستواصل نقل الحبوب وغيرها من المواد الغذائية، عقب السفينة الأولى، وفق الشروط المتفق عليها.
ولفت الرئيس التركي إلى أن بلاده بذلت جهودا حثيثة من أجل التوصل إلى سلام عادل ينهي الحرب بين روسيا وأوكرانيا، لكن التطورات الميدانية المؤسفة بددت الأجواء الإيجابية التي تمخضت عن اجتماعات إسطنبول وأنطاليا.
وأكد استعداد تركيا لبذل ما بوسعها من أجل تسهيل التوصل إلى اتفاق في حال جنح الطرفان للسلام مجددا.
وفي وقت سابق اليوم، أعلنت وزارة الدفاع التركية، أن أول سفينة محملة بالذرة غادرت ميناء أوديسا الأوكراني بموجب اتفاقية شحن الحبوب، متجهة إلى لبنان.
وفي 22 يوليو/ تموز الماضي، جرت في إسطنبول برعاية الرئيس رجب طيب أردوغان والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مراسم توقيع "وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية" بين تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.
وتضمن الاتفاقية تأمين صادرات الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود (شرق أوروبا) إلى العالم.
 
- سنتجاوز أهداف 2022 في السياحة
 
وعلى الصعيد المحلي، قال الرئيس أردوغان إن أرقام النصف الأول من العام تشير إلى أن تركيا ستنهي 2022 بـ47 مليون سائح و37 مليار دولار عائدات من السياحة، وهذا يتجاوز الهدف المحدد.
من ناحية أخرى، أعلن الرئيس أردوغان، عن أكبر حملة بناء "مساكن اجتماعية" في تاريخ الجمهورية تتيح لفئات محددة تملك منازل بشروط ميسرة.
وأوضح أن تحضيرات المشروع الذي يترقبه الكثير ممن يحلمون بتملك منزل للمرة الأولى على وشك الانتهاء.
وأفاد أن المشروع الذي ستعلن تفاصيله الشهر المقبل، سيتيح لمواطنين تملك منزل عبر دفع أقساط مريحة كما لو أنهم يدفعون الإيجار.
ولفت إلى تخصيص حصص لذوي الشهداء، والمحاربين القدامى، والمتقاعدين، فضلا عن الشباب المقبلين على الزواج للمرة الأولى.

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...