أزمة الطاقة تتسبب في ارتفاع دعم الوقود الأحفوري وتخاطر بأهداف المناخ - ednews.net

السبت، 10 ديسمبر

(+994 50) 229-39-11

أزمة الطاقة تتسبب في ارتفاع دعم الوقود الأحفوري وتخاطر بأهداف المناخ

اقتصاد A- A A+
      تؤدي أزمة الطاقة إلى ارتفاع قياسي في دعم الوقود الأحفوري في جميع أنحاء دول مجموعة العشرين، مما يعرض الأهداف المناخية العاجلة لخطر التهميش.
     وعلى الرغم من التقدم الذي تحقق في مجال الطاقات المتجددة وكفاءة استخدام الطاقة، فإن مجموعة الاقتصادات العشرين الكبرى تخاطر "بالتحرك في الاتجاه الخاطئ"، حسبما حذرت منظمة "جيرمان ووتش" غير الربحية المعنية بالبيئة والتنمية اليوم الخميس في تقريرها السنوي عن شفافية المناخ.
      وفي حين وعدت مجموعة العشرين بخفض دعم الوقود الأحفوري، قالت جيرمان ووتش إنه ارتفع بالفعل بنسبة 30% تقريبا من 2020 إلى 2021 إلى حوالي 190 مليار دولار (حوالي 194 مليار يورو).
      وقال يان بيرك من جيرمان ووتش، أحد معدي التقرير، إن هذا العام شهد زيادة كبيرة أخرى في الاستثمار في الوقود الأحفوري.
      وكتب بيرك أن هذه التطورات تعني أن ثمة تهديدا بابتعاد الدول أكثر عن الأهداف المناخية لعام 2030، بدلا من الاقتراب من تحقيقها.
      ويأتي التقرير في أعقاب بيانات من قمة مجموعة السبع هذا الصيف، أكدت أن قادة المجموعة، والعديد منهم يشكلون أيضا مجموعة العشرين، لن يتنازلوا عن أهداف المناخ في محاولة لتخفيف عبء أزمة الطاقة.
 


عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...