"متحف عائم" يعود تاريخه إلى 46 عامًا - صور - ednews.net

الخميس، 6 اكتوبر

(+994 50) 229-39-11

"متحف عائم" يعود تاريخه إلى 46 عامًا - صور

منوعات A- A A+
اسطنبول ، قرة عين تركيا  . هذه المدينة الغامضة ، التي تجذب جميع العالم  بماضيها التاريخي وبنيتها التحتية الحديثة ، التي لا غنى عنها بالنسبة الى السياح. 
تمكنت هذه المدينة ، التي تستضيف ملايين السياح من العديد من البلدان كل عام ، من تكوين صورة لنفسها كمدينة رئيسية للسياحة بأماكنها التاريخية الغير اعتيادية. 
هذه المرة ، سيتحدث طاقم Ednews عن سفينة الركاب التاريخية في اسطنبول المسماة "المتحف العائم".  من خلال رحلة قمنا بها ، تعرفنا على المظهر الغير معتاد للسفينة والخدمات المقدمة هناك. 
وقال قبطان السفينة ، الذي قدم معلومات عن المركبة ، إن السفينة التي بنيت عام 1976 وسميت على اسم الشهيد آدم يافوز ، خدمت في نقل الركاب داخل اسطنبول في تلك السنوات. 
السفينة ، التي توقفت في عام 2013 ، تم وضعها قيد الاستخدام من قبل أشخاص محليين وأجانب بمفهوم وتصميم جديدين في عام 2020 بعد انقطاع دام 7 سنوات. تبحر السفينة ، باستخدام اسمها القديم ، في مضيق البوسفور في اسطنبول تحت اسم "Le vapeur Magique" ( عبارة السحر).  الرحلات في هذه المركبة التاريخية ، يتم تنظيمها 3 مرات في اليوم ، من منطقتي ايمينونو و أورتاكوي في اسطنبول. 
يوجد بالسفينة مطعم وقاعة مؤتمرات وقاعة احتفالات كبيرة للاحتفال بالأيام السعيدة. يرافق مطعم مضيق البوسفور في اسطنبول المشهور عالميًا عملائه بينما يستمتعون بالأطباق اللذيذة للمأكولات التركية الوطنية أثناء الإفطار. بالإضافة إلى ذلك ، يتم تنظيم الرحلات المسائية أيضًا ، حيث يتم تقديم العشاء للضيوف. وفقًا لقبطان السفينة ، مع مراعاة عدد العملاء ، فإن الحجز المسبق ضروري للاستمتاع بالطعام اللذيذ المصحوب بالموسيقى الحية. 
تعرض هذه المساحة التاريخية ذات التصميم الجديد أيضًا معرضًا للأعمال المشهورة عالميًا لفنانين مشهورين بتنسيق ثلاثي الأبعاد. في هذا المتحف المصغر ، إلى جانب التقاط الصور ، يشعر الزوار بأنفسهم في الأعمال الفنية وبين الأبطال. 
علاوة على ذلك ، يتم توفير خدمة تصوير الطائرات بدون طيار على متن السفينة. وهذا بدوره يمنح الضيوف الفرصة لتخليد رحلاتهم على خلفية المناظر الطبيعية الساحرة لإسطنبول. 
من المستحيل ألا تقع في حب المأكولات والموسيقى التركية منذ المرة الأولى التي تسافر فيها على متن سفينة مليئة بالتاريخ ، وأن تقع في حب الثقافة المحلية والأجنبية بفضل المتحف. 
إذا كنت تخطط للمجيء إلى اسطنبول ، فتأكد من تضمين هذه السفينة الغامضة في رحلة البوسفور وتذوق أطباق المطبخ التركي اللذيذة في جدول سفرك. 
إليكم الصور من رحلتنا البحرية:
 
بقلم: فوسالا بالاييفا
الترجمة إلي العربية: رنا تاغييفا

 

1

1

1

1

1



عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...