ترامب: علاقاتنا مع روسيا تغيرت منذ 4 ساعات بفضل لقائنا مع بوتين - الفيديو | Eurasia Diary - ednews.net

21 سبتمبر, السبت


ترامب: علاقاتنا مع روسيا تغيرت منذ 4 ساعات بفضل لقائنا مع بوتين - الفيديو

سياسة A- A A+

اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بعد لقائه نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، أن العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا كانت في أسوأ حالاتها قبل اليوم لكنها تحسنت بفضل هذه القمة.

وفي مستهل مؤتمر صحفي مشترك بين الزعيمين عقب لقائهما في العاصمة الفنلندية هلسنكي وصف الرئيس الروسي القمة مع نظيره الأمريكي بـ"الناجحة والمثمرة"، وقال إنها انعقدت في أجواء "بناء وإيجابية"، واعتبر أنها مثلت الخطوة الأولى في سبيل "إزالة الأنقاض" في العلاقات بين البلدين.

وأوضح بوتين: "بالطبع، مشاكل كثيرة لا تزال قائمة، ولم نتمكن من إزالة جميع الأنقاض، وهذا كان أمرا مستحيلا، لكنني أعتقد أننا قمنا بالخطوة الأولى في هذا الاتجاه".

وشدد بوتين على ضرورة توحيد روسيا والولايات المتحدة جهودهما الرامية لمواجهة التهديدات المشتركة بالنسبة بهما.

وقال موضحا: "إن روسيا والولايات المتحدة تواجهان اليوم تحديات أخرى تماما، ومن بينها الانعدام الخطير لتوازن آليات الأمن الدولي والاستقرار، والأزمات الإقليمية، وتمدد التهديدات النابعة عن الإرهاب والجرائم العابرة للقارات والعناصر الإجرامية، وزيادة عدد المشاكل في الاقتصاد العالمي، والمخاطر البيئية والأخرى. وليس من الممكن حل هذه المشاكل إلا عن طريق توحيد الجهود".   

بدوره، قال ترامب: "حتى في فترة التوتر خلال زمن الحرب الباردة، حينما كان العالم مغايرا تماما عما هو الآن، كانت الولايات المتحدة وروسيا قادرتين على الاحتفاظ بالحوار الوثيق بينهما، وعلاقاتنا لم تكن أسوأ مما هي اليوم".

وأضاف الرئيس الأمريكي: "وعلى الرغم من ذلك فهذا الوضع تغير، منذ حوالي 4 ساعات، إنني مقتنع بذلك".    

وتابع ترامب موضحا: "بحثنا مجموعة من القضايا الملحة المختلفة، ذات الأهمية بالنسبة لكلا البلدين، وأجرينا حوارا منفتحا ومثمرا".

وشدد على أن "الحوار البناء بين الولايات المتحدة وروسيا يعطي فرصة لتمهيد الطريق نحو السلام والاستقرار في العالم"، وأردف موضحا: "الخلافات بين بلدينا معروفة، وناقشتها اليوم بشكل مفصل مع الرئيس بوتين".

واستدرك بالقول: "لو أردنا حل المشاكل التي يواجهها عالمنا، ينبغي علينا إيجاد سبل للتعاون وقواسم مشتركة".

علق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مازحا على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، بأن "كرة التسوية" في سوريا تبقى في ملعب روسي.
 
وفي مؤتمر صحفي جمعه مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، في أعقاب محادثاتهما في العاصمة الفنلندية هلسنكي، اليوم الاثنين: قال بوتين: "فيما يتعلق بكون كرة سوريا في ملعبنا.. فقد قال السيد الرئيس (الأمريكي) بأننا نجحنا في استضافة كأس العالم لكرة القدم. وأريد أن أقدم هذه الكرة للسيد الرئيس، فهي الآن في ملعبه".
 
وأضاف أن على الولايات المتحدة استضافة كأس العالم لكرة القدم في العام 2026.
 
وأخذ دونالد ترامب الكرة من يدي بوتين وهو يبتسم قائلا: "صحيح ، علينا استضافة المونديال، ونأمل أن ننجح نحن أيضا في ذلك".
 

يتبع...

 

RT arabic

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...