السفارة الأوكرانية بأنقرة توضح حقيقة انتقادات زيلينسكي تجاه تركيا - ednews.net

الاثنين، 27 يونيو

(+994 50) 229-39-11

السفارة الأوكرانية بأنقرة توضح حقيقة انتقادات زيلينسكي تجاه تركيا

سياسة A- A A+
كشف السفير الأوكراني بأنقرة، ويسل بودنار، عن حقيقة التصريحات التي انتقد فيها رئيس بلاده، فولوديمير زيلينسكي، تركيا.
وفي بيان صادر عنه، قال السفير الأوكراني إن تحريف تصريحات زيلينسكي حول تركيا وإخراجها عن سياقها لا يمكن أن يلقي بظلاله على الشراكة الاستراتيجية القائمة بين أنقرة وكييف.
وأشار بودنار إلى أن تحريف البيانات التي تدلي بها أوكرانيا للرأي العام، وإخراجها عن سياقها بشكل متعمد، لا يمكن أن يلقي بظلاله على الشراكة الاستراتيجية بين أنقرة وكييف.
وأكد أن الرئيس الأوكراني ممتن لنظيره التركي رجب طيب أردوغان، إزاء الدعم السياسي الذي يقدمه لبلاده.
كما أعرب عن تقديره للجهود التركية الرامية لوقف الهجمات الروسية وتحقيق السلام الدائم، بحسب ما نقلته وكالة الأناضول.
وفي لقاء له مع قناة يونانية، كان الرئيس الأوكراني قد اتهم تركيا بازدواجية المعايير، بسبب استقبالها للسياح الروس بينما تنشط كوسيط في الأزمة الأوكرانية، مؤكدا أن هذا المسار "أمر مستحيل إذا أردنا إقامة علاقات ودية".
وقال الرئيس الأوكراني: "من جهة، تعمل تركيا كوسيط وتدعم أوكرانيا بخطوات مهمة، ومن جهة أخرى نرى على سبيل المثال في نفس الوقت، إعداد مسارات سياحية خاصة للسياحة الروسية. نحن نرى ذلك أيضا"، مشيرا إلى أنه "بصفتي رئيسا، يجب أن أقول إن هذا مستحيل إذا أردنا إقامة علاقات ودية".
وأضاف زيلينسكي: "لا يمكن التعامل مع الأمر على هذا النحو، إنها معايير مزدوجة. هذا غير عادل"، مشيرا إلى أنه "لهذا السبب، لفتت انتباه تركيا إلى هذا، وأعتقد أنه لا يمكن أن يكون الأمر على هذا النحو، لأنه يجب الاختيار - هل أنتم مع الحقيقة أم لا؟".
كما قال زيلينسكي إن "أوكرانيا تحظى بدعم الشعب اليوناني"، معربا عن امتنانه لذلك.
وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا هجوما على أوكرانيا، تبعه رفض دولي وعقوبات اقتصادية ومالية مشددة على موسكو​​​​​ التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية والتزام الحياد التام، وهو ما تعده الأخيرة "تدخلا في سيادتها".

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...