روسيا تؤكد استعدادها لإحياء مسار التطبيع بين تركيا وسوريا

سياسة 12:30 30.11.2023

جددت روسيا استعدادها لبذل جميع الجهود لتطبيع العلاقات بين تركيا وسوريا، واستئناف المحادثات التي تشهد جموداً منذ اجتماعات الدورة الـ20 لصيغة أستانا التي عقدت في يونيو الماضي.

وقال السفير الروسي لدى تركيا، أليكسي يرهوف، إن بلاده على استعداد لبذل كل الجهود الممكنة لتعزيز التطبيع بين أنقرة ودمشق.

ونقلت صحيفة صباح، القريبة من الحكومة التركية، عن يرهوف: ما زلنا على استعداد لبذل كل جهد ممكن لتعزيز عملية التطبيع التركي السوري. ولهذا السبب، أنشأنا صيغة رباعية خاصة تتألف من ممثلي روسيا وتركيا وسوريا وإيران، وبدأنا العمل ضمن هذه الصيغة، ومن الممكن أن تكون هناك بعض الخلافات، لكن هذه الخطوة تصب في مصلحة الشعبين التركي والسوري.

وسيطر الجمود على محادثات تطبيع العلاقات بين تركيا وسوريا، بعد آخر اجتماعات بين أطراف مسار التطبيع الأربعة على مستوى نواب وزراء الخارجية على هامش اجتماعات الدورة الـ20 لمسار أستانا، التي عقدت في كازاخستان يومي 20 و21 يونيو الماضي.

 وجاء اجتماع أستانا عقب اجتماع في مايو الماضي لنواب وزراء خارجية روسيا وتركيا وسوريا وإيران في موسكو، لمناقشة خريطة تطبيع العلاقات بين أنقرة ودمشق التي أعدتها روسيا، لكن المحادثات توقفت عند هذه النقطة بسبب تضارب المواقف بين الجانبين التركي والسوري، فيما يتعلق ببقاء القوات التركية في شمال سوريا. وتصر دمشق على انسحاب القوات التركية قبل الحديث عن أي تحرك باتجاه تطبيع العلاقات، فيما تؤكد تركيا أن هذا الطلب غير واقعي بسبب عدم قدرة الجيش السوري على وقف التهديدات الإرهابية القادمة من داخل الأراضي السورية، وتحمل مسؤولية تأمين الحدود مع تركيا.

 وتعتقد أنقرة أن خطوة الانسحاب قد تحدث بعد تحقيق الحل السياسي واستقرار الأوضاع في سوريا. وطرحت 4 شروط على الوفد السوري في الاجتماعات الرباعية في أستانا التي بحثت خريطة طريق روسية للتطبيع بين أنقرة ودمشق، رأتها ضرورية لبناء الثقة بين الجانبين، تضمنت الشروط مكافحة التنظيمات الإرهابية، حيث طرح الجانب التركي تأسيس آلية تنسيق عسكرية رباعية من أطراف المحادثات للقيام بعمليات مشتركة ضد مواقع الإرهابيين، في إشارة إلى مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية، أكبر مكونات قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، وتقديم ضمانات مكتوبة بشأن العودة الآمنة للاجئين السوريين، حيث اقترح الوفد التركي عودة السوريين إلى مناطق آمنة، يتم إنشاؤها لهم أولاً، ومن ثم يمكنهم العودة لاحقاً إلى مناطقهم الأصلية.

ويتعلق الشرط الثالث بالعملية السياسية وإدارتها بطريقة صحيحة، وصياغة دستور جديد، وأما الشرط الرابع فيتعلق بإجراء انتخابات عامة بمشاركة جميع السوريين في أنحاء العالم، وتشكيل حكومة شرعية وفق نتائج هذه الانتخابات.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في سبتمبر الماضي، إنه عرض على الجانبين التركي والسوري، سحب القوات التركية مع تقديم ضمانات من دمشق بحماية الحدود.

من جانبها، طرحت روسيا، التي ترعى مسار محادثات التطبيع، العودة إلى فلسفة اتفاقية أضنة الموقعة عام 1998، والتي تسمح للقوات التركية بالتوغل في الأراضي السورية لمسافة 5 كيلومترات لملاحقة العناصر الإرهابية (حزب العمال الكردستاني في ذلك الوقت)، مع تطويرها للسماح للقوات التركية للتوغل لمسافة أكبر تصل إلى 30 كيلومتراً.

لكن تركيا ترغب في إقامة حزام أمني يمتد بعمق 30 إلى 40 كيلومتراً في شمال سوريا خلف حدودها الجنوبية، لمنع هجمات وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبرها امتداداً لحزب العمال الكردستاني في سوريا. 

أحدث الأخبار

هل يتولى كلوب تدريب منتخب ألمانيا؟
18:00 21.02.2024
ألمانيا: القبض على أشخاص بتهمة الانتماء لعصابة تهريب البشر
17:45 21.02.2024
بوتين: الجيش الروسي حقق "نقطة تحول" في أصعب قطاعات الجبهة
17:30 21.02.2024
التشيك تستدعي السفير الروسي على خلفية وفاة نافالني
17:15 21.02.2024
الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات جديدة على روسيا
17:00 21.02.2024
إيران ترفض زيارة مدير وكالة الطاقة الذرية الشهر المقبل
16:45 21.02.2024
حماس: تعليق برنامج الغذاء العالمي لشمال غزة "تطور خطير"
16:30 21.02.2024
رئيس مجلس السيادة بالسودان: إذا لم تنته الحرب لن تكون هناك عملية سياسية
16:15 21.02.2024
التحديات الاقتصادية تجبر الحكومة المصرية على التفاعل إيجابيا مع المعارضة
16:00 21.02.2024
نشاط مكثف لطائرات مسيرة قرب الحديدة
15:45 21.02.2024
البحرين تسجل زيادة في تدفقات الاستثمار الأجنبي
15:30 21.02.2024
إثيوبيا تخطط للاستفادة القصوى من الطاقة المتجددة
15:15 21.02.2024
هل يمكن عودة الأرمن إلي قراباغ مرة أخري؟
15:06 21.02.2024
الانفلات الأمني يحرج الدبيبة
15:00 21.02.2024
وزير إيراني يتهم إسرائيل بالمسؤولية عن استهداف خطوط نقل غاز
14:45 21.02.2024
انسحاب الجيش الإسرائيلي من جنين
14:30 21.02.2024
الصين تعرب عن تقديرها لسياسة فرنسا الخارجية "المستقلة"
14:15 21.02.2024
الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل جندي وإصابة 3 في غزة
14:00 21.02.2024
الروسية والفارسية والتركية والكردية تُزاحم العربية في سوريا
13:45 21.02.2024
النفط يرتفع وسط هجمات البحر الأحمر
13:30 21.02.2024
روسيا تعلن العثور على عشرات المدرعات الأمريكية في أفدييفكا
13:15 21.02.2024
البرازيل: رد إسرائيل على تصريحات الرئيس لولا "غير مقبول"
13:00 21.02.2024
فيتو أمريكي جديد يجهض مشروع قرار بمجلس الأمن لوقف الحرب في غزة
12:45 21.02.2024
رئيس فنزويلا يعلن دعمه لتصريحات نظيره البرازيلي بشأن الحرب في غزة
12:30 21.02.2024
رئيس الوزراء السويدي يزور المجر
12:15 21.02.2024
مقتل شخصين في قصف إسرائيلي علي دمشق
12:07 21.02.2024
تفكيك مجموعة القرصنة الأكثر ضررا في العالم
12:00 21.02.2024
كأس الأمم الأفريقية بالمغرب ستنظم في صيف 2025
11:45 21.02.2024
وفد من حركة حماس برئاسة هنية في القاهرة
11:30 21.02.2024
منظمات إنسانية أي هجوم على رفح سيحولها إلى مقبرة
11:15 21.02.2024
سماع دوي انفجارات بالعاصمة السورية دمشق
11:12 21.02.2024
بوتين يسمح لمصرف إكسبو بنك بشراء فرع HSBC الروسي
11:00 21.02.2024
إيران.. والحرب الإسرائيلية على غزة
إيران.. والحرب الإسرائيلية على غزة
10:45 21.02.2024
أهمية إنشاء مركز عالمي بمصر لتوزيع القمح الروسي
10:30 21.02.2024
أهل غزة يموتون جوعاً.. الأمم المتحدة تحذر ثانية
10:15 21.02.2024
السنغال: المجلس الدستوري ينشر قائمة جديدة للمرشحين في الانتخابات الرئاسية
10:00 21.02.2024
السلفادور.. هيئة الانتخابات تؤكد فوز أبوكيلة في الانتخابات الرئاسية
09:45 21.02.2024
الحوثيون أسقطوا طائرة عسكرية أمريكية بدون طيار بالقرب من اليمن
09:30 21.02.2024
الآلاف قد يموتون في غزة خلال ستة أشهر حتى إذا توقفت الحرب
09:15 21.02.2024
مصر تنتقد ازدواجية مجلس الأمن بعد فشله في إصدار قرار بوقف إطلاق النار في غزة
09:00 21.02.2024
جميع الأخبار