تعثر المفاوضات.. واشنطن تريد "التزاما جديا" وطالبان تهدد | Eurasia Diary - ednews.net

15 سبتمبر,


تعثر المفاوضات.. واشنطن تريد "التزاما جديا" وطالبان تهدد

العالم A- A A+
شدد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الأحد، على أن واشنطن تريد "التزاما جديا" من طالبان لاستئناف المفاوضات، فيما وجهت الحركة تهديدا شديد اللهجة في أعقاب قرار وقف المحادثات.
 
وقال بومبيو، في مقابلة مع محطة "سي إن إن" التلفزيونية، إن الأمر متروك لطالبان "لتغيير سلوكها"، فيما لم يتحدث الوزير عما إذا كانت محادثات السلام ستستأنف أم لا، ومتى.
 
وذكر بومبيو أن طالبان "بالغت" في هجومها بسيارة مفخخة في منطقة دبلوماسية بالقرب من السفارة الأمريكية في كابل، مما أسفر عن مقتل جندي أمريكي، الأمر الذي دفع الرئيس دونالد ترامب إلى الانسحاب من المحادثات.
 
وكشف ترامب، على تويتر مساء السبت، أنه ألغى اجتماعا سريا كان من المزمع عقده مع قادة طالبان وقادة أفغان، الأحد، في المنتجع الرئاسي في ولاية ميريلاند.
 
من جهتها، حذرت طالبان من أن الولايات المتحدة "ستعاني أكثر من أي طرف آخر" من عواقب وقف المفاوضات.
 
كما أعربت الحركة، في بيان، عن اعتقادها بأن الولايات المتحدة ستعود إلى طاولة المحادثات من أجل إبرام اتفاق "نهائي".
 
وتابع البيان أن طالبان مستعدة لبدء محادثات داخلية أفغانية حول مستقبل البلاد السياسي.
 
ويجري دبلوماسيون أمريكيون محادثات مع ممثلين لحركة طالبان منذ أشهر، بهدف التوصل لخطة تهدف لسحب آلاف القوات الأميركية مقابل ضمانات أمنية من طالبان.
 
يشار إلى أنه حتى الآن، ترفض طالبان عقد محادثات مع الحكومة الأفغانية، حيث تصفها بـ"الدمية الأميركية".

 

skynewsarabia.com

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab


Загрузка...