روسيا تلاحق «داعش» في البادية السورية - ednews.net

الجمعة، 21 يناير

روسيا تلاحق «داعش» في البادية السورية

العالم A- A A+
دفعت روسيا في اليومين الماضيين بتعزيزات كبيرة من القوات المرتبطة بها إلى مدينة تدمر، بريف حمص الشرقي (وسط سوريا)، وسط توقعات ببدء عملية جديدة، يقودها ضباط روس، لملاحقة تنظيم «داعش» المتحصن في البادية. وتزامنت التحضيرات لهذه العملية التي كثر الحديث عنها مع نهايات السنة الماضية، مع غارات شنها الطيران الروسي على مواقع «داعش» في عمق الصحراء السورية.
وتحدث «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، في تقرير أمس، عن شن مقاتلات روسية نحو 10 ضربات على مواقع «داعش» في بادية الرصافة شمال شرقي الرقة؛ مشيراً إلى وصول 8 مروحيات روسية إلى مطار تدمر العسكري، قادمة من قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية، في حين خرجت، صباح الجمعة، «تعزيزات مشتركة لـ(الفيلق الخامس) و(لواء القدس) من دير الزور، بأوامر روسية، اتجهت إلى منطقة تدمر... ضمت مئات الجنود وعربات مدرعة ودبابات». وتابع أن القوات الروسية تنوي «البدء في حملة عسكرية واسعة بإشراف مباشر من ضباط روس فقط للبحث عن عناصر تنظيم (داعش) المتوارين في بادية تدمر».
في غضون ذلك، استقبل السوريون في منطقة «خفض التصعيد» بشمال غربي البلاد العام الجديد بغارات جوية روسية، استُخدمت فيها الصواريخ الفراغية شديدة الانفجار.
 
  

عند العثور على خطأ في النص يرجى الضغط على زر Ctrl+Enter وإرساله إلينا

یجب الاستناد بالارتباط التشعبي إلى Eurasia Diary في حالة استخدام الأخبار

تابعنا على الشبكات الاجتماعية:
Twitter: @EurasiaEreb
Facebook: EurasiaArab
Telegram: @eurasia_diary


Загрузка...