15 يوليو واختبار الديمقراطية في تركيا

مقالات 10:38 15.07.2023
شكل يوم 15 يوليو 2016، اختباراً حقيقياً للتجربة الديمقراطية التي تعيشها تركيا منذ أن تولي حزب العدالة والتنمية مقاليد السلطة عام 2002، فمنذ تأسيس الجمهورية التركية عام 1923،شهدت تركيا تدخلات عديدة للجيش في الحياة السياسية من خلال أربعة انقلابات عسكرية، كان منها اثنان بشكل مباشر، بينما نتج عن الآخران الإطاحة بالحكومات المنتخبة دون سيطرة الجيش على الحكم. 
 
 يحتفل الشعب التركي بيوم 15 يوليو من كل عام، باعتباره يوم الانتصار للديمقراطية والحياة المدنية علي الإنقلابات العسكرية، ففي مثل ذلك اليوم عام 2016، قام بعض العسكريين بمحاولة انقلاب فاشلة، حيث أغلقوا الشوارع في أنقرة واسطنبول، وتم تكليف مجموعة من القوات الخاصة باعتقال الرئيس رجب طيب أردوغان الذي كان من المخطط له أن يكون اعتقاله تتويجاً لإنقلابهم. فهاجم رجال القوات الخاصة، وهم يطلقون النيران ويلقون القنابل اليدوية، فندق "كلوب توربان" بمنتجع مارماريس، الذي كان يقيم فيه الرئيس أردوغان، حيث كان يقضي عطلته الخاصة في فيلا ملحقة بالفندق، وهم مسلحون ببنادق آلية وقنابل يدوية، وقتلوا اثنين من حراسه. وكان قد سبق هذه المجموعة المسلحة وصول نبأ الإنقلاب إلي الرئيس وطاقم التأمين الخاص به، فتم نقل الرئيس من المنتجع بطائرة مروحية إلى مطار دالامان، ومنه استقل طائرة خاصة أقلته إلى اسطنبول. وقام قائد الطائرة بتمويه هويتها حتي تظهرت لنظام الرادار علي أنها طائرة مدنية عادية، وهذا ما حدث بالفعل. 
 
نشر الرئيس أردوغان خلال سفره من مارماريس الى إسطنبول رسالة مصورة نقلها التلفزيون التركي، حث فيها المواطنين الأتراك على الخروج إلى الشوارع ومواجهة المحاولة الإنقلابية. واستجاب الأتراك لدعوة رئيسهم بقوة، حيث قتل 265 شخصاً في المواجهات التي جرت بين المواطنين والإنقلابيين. وقد ألقى البعض بأجسادهم أمام دبابات الإنقلابيين لمنعها من التحرك، بينما تعرض آخرون لنيران الإنقلابيين على جسر البوسفور في اسطنبول في محاولتهم لدحر المتآمرين. وبحلول الفجر، تبين أن المحاولة الإنقلابية قد باءت بالفشل. وظهر الرئيس أردوغان فجر يوم 15 يوليو خارج مطار أتاتورك في اسطنبول وسط هتافات الشعب التركي، بعد أن فشل الإنقلاب، وشعر الأتراك بالفخر والاعتزاز بانتصار الديمقراطية وولادة جديدة للجمهورية التركية الحديثة. 
      يتذكر الشعب التركي، بمزيد من الفخر والاعتزاز، شهداءه الأبرار الذين وقفوا بصدورهم العارية التي يملؤها الإيمان بالله وحب الوطن، ضدّ محاولة آثمة لاختطاف الدولة ومقدراتها بقوة السلاح، بدلاً من صناديق الاقتراع. فعقب فشل المحاولة الإنقلابية، تجمع الملايين في تظاهرات ليلية، ليعبروا عن حبهم لوطنهم وتمسكهم بوحدته، ملتفين حول الراية الحمراء التي تُظلّ جميع الأتراك.  
 
 لم تكن محاولة الانقلاب مجرد صناعة محلية وحسب، فمن الواضح أنه قد تم التخطيط لها استجابة لمؤامرة واسعة شاركت فيها أطراف إقليمية ودولية لها مصالح في زعزعة الأمن والاستقرار في تركيا ولم يرق لها ما حققته من نجاح خلال سنوات حكم حزب العدالة والتنمية، ولذلك فقد خَصّصت المليارات لتمويل تلك العملية، وسخّرت لها وسائل الإعلام، ورتّبت لها الترحيب بالاعتراف وتوفير الغطاء السياسي الدولي لها فور الإعلان عن نجاحها. لكن وقفة الشعب التركي البطولية في تلك الليلة أجهضت هذه المؤامرة في ساعات قليلة، وإن مرّت كأنها شهور ثقيلة. 
 
 تعد فشل محاولة إنقلاب 15 يوليو 2016، انتصاراً لكلّ الأمة التركية، وقد عبر الرئيس أردوغان أمام مجلس الأمة التركي الكبير "البرلمان التركي"، عن هذه العملية بأنها "لم تكن محاولة انقلابية عادية بل نقطة تحول تاريخية، ففي تلك الليلة قصف الإنقلابيون مبنى البرلمان، رمز الديمقراطية في تركيا، لأنهم يريدون إعادة تركيا إلى زمن الدكتاتورية والقمع والإرهاب، وهذا لن يحدث". ولذلك فقد اعتبر هذا الإنقلاب الفاشل خير دليل على أن الديمقراطية هي خيار الشعب التركي، الذي استطاع بوعيه ووطنيته تحويل المحاولة الانقلابية الفاشلة إلى ملحمة بطولية في تاريخ تركيا الحديثة، شاركهم فيها النواب الأتراك الذين وقفواً جميعاً من الأغلبية والمعارضة بحزم ضد الإنقلاب والإنقلابيين. وقد تجلت تلك المحلمة الديمقراطية في انتخابات 14 مايو 2023، الرئاسية والبرلمانية، والتي شهد لها الجميع بقوتها ومتانتها. فقد استطاعت تركيا التخلص من جذور الدولة العميقة التي كانت تتحكم في مفاصل الدولة، وتعود السلطة الحقيقية للشعب التركي الذي يقرر وحده اختيار حكامه ونوابه، وتحديد مصير وطنه.  
 
استطاعت الجمهورية التركية بعد قرن من الزمان علي تأسيسها أن تضنع لنفسها مكانة بين دول العالم علي المستوي الإقليمي والدول بفضل ما حققته من نجاح لتجربتها الديمقراطية، وطفرة اقتصادية، وها هي تمدّ يد المحبة والسلام لشعوب العالم وللحكومات والمؤسسات الديمقراطية، وتدعو لتشكيل دعائم نظام عالمي جديد، ينهي الهيمنة ذات القطب الأوحد، ويؤسس لعالم خال من بؤر الإرهاب وبراكين ظلم الشعوب واحتلالها ونهب ثرواتها، وهي تؤكد في علاقتها مع العالم الخارجي دائماً على أن احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شئونها الداخلية هو المبدأ الذي يجب أن يسود في علاقات الدول ببعضها البعض باعتبار ذلك من ركائز الأمن والسلام والإزادهار في العالم. 
 
 
أحمد عبده طرابيك 
باحث في شئون آسيا والعالم التركي 
 
علييف يجتمع مع بوتين في كازاخستان - مباشر

أحدث الأخبار

خبير سياسي: خطط الغرب في جنوب القوقاز مصيرها الفشل
18:00 15.07.2024
آلاف اليمنيين يتظاهرون في تعز دعماً لقرارات البنك المركزي
17:26 15.07.2024
خبير سياسي: على الخارجية الإيرانية أن تكون أكثر حذراً في تصريحاتها تجاه دول الجوار
17:01 15.07.2024
اللجنة المركزية الـ20 للحزب الشيوعي الصيني تبدأ جلستها الكاملة الثالثة
14:00 15.07.2024
وزيرة الخارجية الألمانية تبدأ اليوم جولة في غرب أفريقيا
13:35 15.07.2024
البنك المركزي الصيني يضخ 229 مليار يوان في النظام المصرفي
13:15 15.07.2024
انتخابات في رواندا يُتوقع أن تمدد حكم كاجامي
13:00 15.07.2024
ترامب يصل إلى ميلووكي لحضور مؤتمر الحزب الجمهوري
12:30 15.07.2024
حنان البدري: المناورات العسكرية الأمريكية الأرمينية رسالة دعم لأرمينيا
12:15 15.07.2024
فرنسا تواجه أزمة حكومة ائتلافية
12:00 15.07.2024
أردوغان: نهاية وشيكة لعمليتنا العسكرية بشمال العراق وسوريا
11:30 15.07.2024
بايدن: الانتخابات الأمريكية ستكون فترة اختبار بعد إطلاق النار على ترامب
11:15 15.07.2024
بزشكيان يلتقي قادة الحرس الثوري الإيراني
11:00 15.07.2024
انطلاق الفترة الانتخابية الرئاسية 2024 في تونس
10:30 15.07.2024
الشيوعي المخضرم شارما أولي يعود كرئيس لوزراء نيبال
10:13 15.07.2024
أسبانيا تفوز بكأس أمم أوروبا للمرة الرابعة في تاريخها
10:02 15.07.2024
مباحثات سعودية - تركية تشمل تفعيل مجلس تنسيق مشترك
09:30 15.07.2024
نفط الكويت تحقق اكتشافا جديدا يُقدّر مخزونه بنحو 3.2 مليار برميل
09:15 15.07.2024
قلق مصري بعد تصديق جنوب السودان على اتفاقية عنتيبي
09:00 15.07.2024
السعودية تمدد عقد مشروع «مسام» في اليمن بنحو 36 مليون دولار
17:00 14.07.2024
وزيرة إسرائيلية: نتنياهو ربما يكون هدفاً لمحاولة اغتيال
16:00 14.07.2024
بكين: الدوريات المشتركة مع روسيا ليست موجهة ضد أطراف ثالثة
15:00 14.07.2024
السيسي يدعو إلى استكمال الانتخابات الأمريكية في أجواء سلمية
14:00 14.07.2024
إردوغان يعلن قرب انتهاء عملية كردستان
13:00 14.07.2024
بزشكيان: تعزيز العلاقة مع الجيران أولوية
12:00 14.07.2024
بايدن: ممتن لسماع أن ترمب بخير بعد واقعة إطلاق النار
11:00 14.07.2024
روسيا تلوّح باستهداف عواصم أوروبية
10:00 14.07.2024
إصابة ترمب بطلق ناري في تجمع انتخابي
09:00 14.07.2024
الجزائر تقيم مهرجانا لركوب الخيل
19:00 13.07.2024
بغداد تحث واشنطن على حل سريع للأموال الإيرانية المجمدة
18:00 13.07.2024
بكين تجري تدريبات عسكرية مشتركة مع موسكو في جنوب الصين
17:00 13.07.2024
حماس مطالب نتنياهو الجديدة مماطلة لتعطيل الاتفاق
16:00 13.07.2024
زلزال قوي يضرب جزيرة جاوة الإندونيسية
15:00 13.07.2024
عودة قادة الانفصال في كتالونيا إلى إسبانيا بعد العفو
14:00 13.07.2024
فائض تجاري صيني قياسي يلامس 100 مليار دولار
13:00 13.07.2024
قاليباف يتعهد لبوتين بمواصلة نهج رئيسي
12:00 13.07.2024
محكمة العدل الدولية تصدر الفتوى حول الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية
11:00 13.07.2024
ميتا تحظر بيع كعك يحمل رمزاً للبطيخ
10:00 13.07.2024
تركيا تطالب حلفاءها الغربيين بدعمها في الحرب ضد الإرهاب
09:00 13.07.2024
بريطانيا.. أول صندوق بريد أحمر يحمل رمز الملك تشارلز
18:00 12.07.2024
جميع الأخبار